سرطان المثانة bladder cancer : كيف يقوم فيروس البرد الشائع بالقضاء عليه

0
1163
bladder cancer : how common cold virus kills it
Coxsackivirus. Credit: Juan Gaertener / Shutterstock

كيف يقتل فيروس البرد سرطان المثانة bladder cancer 

بعد آلاف السنين من البؤس بسبب سرطان المثانة bladder cancer ، يعيد فيروس البرد الشائع common cold virus شيئا من الامل إلى الإنسانية. حيث أظهرت دراسة جديدة أن سلالة من فيروس البرد الشائع يمكن أن تصيب وتقتل خلايا سرطان المثانة.

في دراسة تم نشرها مؤخرا في مجلة Clinical Cancer Research ، فقد عالج العلماء في جامعة Surrey بالمملكة المتحدة 15 شخصا مصابين بسرطان المثانة الغازي غير العضلي (non-muscle invasive bladder cancer) باستخدام سلالة حية من فيروس كوكساكي ، أو CVA21 ، والتي تسبب عادة أعراض شبيهة بالأنفلونزا. وذلك بضخ هذه السلالة من خلال القسطرة قبل إجراء عملية جراحية لإزالة وفحص الأورام.

أثناء الجراحة ، وذلك بعد أسبوع واحد من عملية الحقن ، كان هناك دليل على أن الفيروس استهدف وقتل الخلايا السرطانية في المثانة مع ترك جميع الخلايا الأخرى سليمة. 

في حين تبدو أن هذه الدراسة صغيرة الحجم وتحتاج إلى مزيد من البحث ، إلا أنها تحمل الأمل في علاجات جديدة ضد سرطان المثانة الغازية غير العضلية ، والتي يمكن أن تكون صعبة العلاج في كثير من الأحيان.

قال هاردف باندا ، الباحث الرئيسي في الدراسة وأستاذ علم الأورام الطبية في جامعة Surrey في مؤتمر صحفي :  ” إن سرطان المثانة الغازية غير العضلية هو مرض شائع للغاية ويتطلب خطة علاج تدخلية وطويلة في كثير من الأحيان. العلاج الحالي غير فعال وسام لدى نسبة من المرضى وهناك حاجة ماسة للعلاجات الجديدة “.

ويردف باندا قائلا : ” فيروس كوكساكي يمكن أن يساعد في إحداث ثورة في علاج هذا النوع من السرطان. حيث لوحظ انخفاض عبء الورم وزيادة موت خلايا السرطان في جميع المرضى وإزالة كل أثر للمرض في مريض واحد على الأقل بعد أسبوع واحد فقط من العلاج ، مما يدل على فعاليته المحتملة “. 

” على وجه الخصوص ، لم يلاحظ أي آثار جانبية كبيرة في أي مريض “

آلية عمل العلاج : 

يعمل العلاج بواسطة الفيروس الذي يصيب الخلايا السرطانية ويقوم بنسخ نفسه بداخلها ، مما يؤدي إلى انفجار الخلايا السرطانية وموتها. يساعد الفيروس أيضا على إطلاق “حرارة مناعية” في المنطقة المصابة.

غالبا لا تحتوي الأورام الموجودة في المثانة على خلايا مناعية ، وبالتالي فإن الجسم لا يشير دائما إلى  وجود السرطان. يؤدي فيروس البرد إلى إصابة الأورام المصابة بالتهاب ، مما يدق ناقوس الخطر لدى الجهاز المناعي للمريض، ويحرض الخلايا المناعية على مهاجمة الخلايا السرطانية . 

الفيروسات المحللة للورم Oncolytic virus وأمل علاج السرطان 

يُعرف الفيروس الذي يصيب الخلايا السرطانية ويقتلها على نحو تفضيلي بأنه فيروس محلل للورم Oncolytic virus . التقى العلماء لاول مرة بهذا النوع من الفيروسات في أواخر القرن التاسع عشر بعد أن لاحظوا أن بعض مرضى السرطان يدخلون في فترة من التعافي ، وغالبا ما يكون ذلك مؤقتا فقط ، بعد الإصابة بالفيروس. 

يعتبر T-VEC ، هو شكل معدّل وراثيا من فيروس الهربس والذي استخدم لعلاج سرطان الجلد ، أول فيروس محلل للورم يحصل على موافقة إدارة الأغذية والعقاقير FDA الامريكية.

يعمل T-VEC ، وهو فيروس محلل للورم ، عن طريق إصابة الخلايا السرطانية وقتلها ، مثل خلايا سرطان الجلد المنقسمة هذه ، وتحفيز استجابة مناعية ضد الخلايا السرطانية في جميع أنحاء الجسم. Credit : Wellcome Images, CC BY-NC-ND 4.0

  ماتزال هذه الانواع من الفيروسات مستمرة في إظهار المزيد من الأمل كعلاج للسرطان ، ويتم دراستها حاليا في تجارب سريرية لعدد من أنواع السرطان ، بما في ذلك المثانة والبروستاتا والقولون والمستقيم والمبيض والرئة والثدي وغير ذلك. 

وخلص الدكتور نيكولا آنيلز ، باحث في جامعة Surrey ” لقد ارتبطت الفيروسات التقليدية بالمرض ، ولكن في الحالة الصحيحة ، يمكنها تحسين صحتنا العامة ورفاهيتها من خلال تدمير الخلايا السرطانية. إلى أن فيروسات الورم مثل فيروس كوكساكي يمكن أن تغير الطريقة التي نعالج بها السرطان ويمكن أن تشير إلى الابتعاد عن العلاجات الأكثر رسوخا مثل العلاج الكيميائي ” .

 

اترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا